قرقاش يتحدث عن أخبار سارة من اليمن

قرقاش يتحدث عن أخبار سارة من اليمن

Reuters NEIL HALL

وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي، أنور قرقاش

ألمح وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي، أنور قرقاش، إلى موافقة الحوثيين على الانسحاب من الحديدة وتسليم مينائها لإشراف أممي مقابل وقف العملية العسكرية ضدهم في المدينة.

وقال قرقاش، في سلسلة تغريدات نشرها اليوم السبت على حسابه في موقع “تويتر”: “إن الإمارات العربية المتحدة والتحالف (العربي) يشيدان بالعزم الدؤوب لمبعوث الأمم المتحدة (مارتن غريفيث) على إقناع الحوثيين بإلقاء أسلحتهم وخوض مناقشات سياسية فعالة”.

The UAE and Coalition appreciates the tireless determination of the UN envoy to persuade the Houthis to put down their weapons and enter into meaningful political discussions.

— د. أنور قرقاش (@AnwarGargash) 16 июня 2018 г.

وأضاف قرقاش: “إننا وكل اليمن سنرحب بأخبار سارة من صنعاء، ونشجع جهود المبعوث لتسهيل التسليم الآمن للحديدة إلى الحكومة اليمنية الشرعية”.

We and all of Yemen would welcome good news out of Sanaa. We encourage the Envoy’s efforts to facilitate the safe handover of Hodeida to the legitimate Yemeni Government.

— د. أنور قرقاش (@AnwarGargash) 16 июня 2018 г.

واعتبر الوزير الإماراتي أن “أهالي الحديدة يريدون أن يتحرروا على وجه السرعة”، وتعهد بأن “التحالف سيواصل استعداداته العسكرية والإنسانية لتحقيق هذه النتيجة المستعجلة”.

Meanwhile the people of Hodeida urgently want to be liberated. The coalition will continue with its military and humanitarian preparations to achieve this urgent result.

— د. أنور قرقاش (@AnwarGargash) 16 июня 2018 г.

ووصل المبعوث الأممي إلى العاصمة اليمنية صنعاء ظهر اليوم في محاولة أخيرة لاحتواء معركة الحديدة، ونقل شروط الإمارات والتحالف العربي للحوثيين، مقابل وقف العمليات العسكرية.

إقرأ المزيد

المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن، مارتن غريفيث، يجري محادثات مع وزير الخارجية في حكومة الحوثيين بصنعاء، فيصل أمين أبو راس

ويطالب التحالف، الذي تقوده السعودية، المقاتلين الحوثيين بالخروج من الميناء، مقابل إدارته من قبل الأمم المتحدة، وكذلك الانسحاب من مركز مدينة الحديدة.

وفي حديث لوكالة “سبوتنيك” الروسية ذكر مصدر دبلوماسي في صنعاء أنه من المقرر أن “يلتقي المبعوث الأممي خلال الزيارة قيادات جماعة أنصار الله (الحوثيين) والمجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ الوطني المشكلين في صنعاء، لإيقاف التصعيد في محافظة الحديدة غربي اليمن بعد إعلان الجيش اليمني، يوم الأربعاء، عملية النصر الذهبي للسيطرة على ميناء الحديدة ومطارها”.

المصدر: تويتر + وكالات

Original Article: https://arabic.rt.com/middle_east/950919-قرقاش-سنرحب-بأخبار-سارة-من-صنعاء/

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*